معاناة تلاميذ ببن الطيب تستمر مع الوضعية المزرية للطريق المؤدي الى مدرسة بن هاني وعضو من المجلس البلدي يوضح + فيديو




 

زكرياء بوعبسلام

سبق وأن نشرنا عدة تغطيات حول الوضعية المزرية للطريق المار على باب مدرسة إبن الهاني للتعليم الابتدائي بمدينة ابن الطيب،  وهي الطريق التي تخلق صعوبة في التنقل لدى تلاميذ ذات المؤسسة خلال الأيام الممطرة ، وقد شهد الموضوع من قبل تتبع واسع وسط توجيه إنتقادات حادة لمسيري الشأن المحلي حول عدم إعطاء اﻷولية لهذا الطريق خلال عملية اﻹصلاح والتزفيت التي شهدتها مجموعة من الشوراع والطرق من قبل بالمنطقة من ضمنها شوارع لا تستحق ان تحظى باﻷولوية… وفي ظل التساقطات المطرية التي تشهدها المنطقة مؤخرا عادت معاناة تلاميد ذات المؤسسة من جديد ، حيث تتجمع  كمية من المياه قبالة باب المدرسة إلى حد الأن رغم أن التساقطات شهدتها المنطقة يوم أمس الاربعاء 31/1/2018 ، وفي هذا السياق وفي كلمة له ذكر عضو المجلس البلدي “عبد اللطيف القادري” أسباب إعتبرها الدافع لعدم إعطاء الأولوية لذات الطريق من ضمنها عدم ربط عدد من المنازل المحاذية لهذا الشارع بشبكة الصرف الصحي ومياه الشرب (خلال عملية التزفيت التي شهدتها المنطقة من قبل ) ،مضيفا أن هذا الشارع سيستفيد هو الأخر إلى جانب مختلف الشوارع بالمدينة من عمليةاصلاح وتزفيت مستقبلا وذلك سيكون تنزيلا لاتفاقية بين الجهة الشرقية والمجلس اﻹقليمي وبلدية إبن الطيب والمديرية العامة للجماعات المحلية وهي اﻹتفاقية التي خصصت لها 10 مليارات السنتيم حسب تصريح القادري 

هذا وقد تطرق ذات العضو إلى مجموعة من النقاط والمشاريع التي تشهد وضعية صعبة من ضمنها السوق اﻷسبوعي والمركز الصحي ونقطة الكهرباء ،مؤكدا أن هناك تحركات لتجاوز مجموعة من اﻹكراهات التي تعيشها المنطقة ، إضافة الى معطيات أخرى يمكنكم تتبعها ضمن الفيديو أسفله.







معاناة تلاميذ ببن الطيب تستمر مع الوضعية المزرية للطريق المؤدي الى مدرسة بن هاني وعضو من المجلس البلدي يوضح

معاناة تلاميذ ببن الطيب تستمر مع الوضعية المزرية للطريق المؤدي الى مدرسة بن هاني وعضو من المجلس البلدي يوضح

Publié par ‎موقع بن الطيب bentayab.com‎ sur jeudi 1 février 2018

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *