لماذا لا -ينزل- المطر في بن طيب!!!-بقلم سمير اجناو






جلست في أحد المقاهي لكي أتناول وجبة الفطور فسمعت شخصين يتحدثان عن الشتاء أحدهم يشتغل-قماريرو-والاخر زبون قال الاخير للقماريرو اليوم ستكون هناك صلاة الاستسقاق في بن طيب فأجابه القماريرو -ولو يصلي الناس فلن يستجيب الله لهم!..قال له صديقه لماذا تقول هذا الكلام فأجابه قائلا-لان أصحاب بن طيب يهرولون وراء المؤخرة ليلا ويذهبون للصلاة حينما يسفر الصبح!!..شخصيا لا أتفق مع كلام القماريرو لانه يشكل نوعا من أنواع الاهانة فليس كل من يصلي هو لواطي وليس كل من يسكن في بن طيب تحلو له الممارسة مع الذكور كما أن الاحصائيات تشير الى أن نسبة المثليين لا تتجاوز 8 في المائة في صفوف البشر والحيوانات ثم إن الله لا يغضب على الاغلبية بذنوب الاقلية ألا تسمعون خطباء المساجد حينما يقولون من فوق المنابر -ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا-..لا علاقة للشذوذ الجنسي بنزول المطر لان المَطَرُ هو شكل من أشكال قطرات الماء المتساقطة من السحاب في السماء فلو كان الله يعاقب المثلين بقطع الماء عنهم لقطعه عن الاروبيين الذين يتفشى فيهم اللواط بل أصبح عندهم الزواج المثلي بمثابة زواج عادي يحتفل به المثليون ويستمتعون بشهر العسل ويتبنون الاطفال بعد ذلك!!!..ما لا يعرفه القماريرو هو أن ظاهرة الشذوذ منتشرة حتى في أوساط الطيور والحشرات وبأنها نتيجة لعيب خلقي الذي يتدخل في إفراز هرمونات الذكورة ويصيب الدماغ..ما لا يعرفه أيضا أن اللواط لا علاج له وأن أغلب اللواطين محكوم عليهم بالميولات المثلية ولا دخل لهم في تغييرها إلا من رحم ربي..ما لا يعرفه أيضا هو أن أعلى نسبة للشذوذ في صفوف الحيوانات هي تلك المنتشرة بين الخرفان الذين يحبون الخرفان شهوة ويذرون النعاج التي خلقها لهم ربنا!!..وبالنسبة لصلاة الاستسقاء فلا تأثير لها على هطول الامطار لان الله لا يقبل دعاء المسلمين في الوقت الراهن!! فلو كان يقبل دعائهم لاستجاب لهم بطرد اليهود من فلسطين!!!








Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *