عملية لقتل وإعدام الكلاب الضالة ببن الطيب تثير انتقادات واستياء وسط الساكنة

كسابقاتها .. أثارت عملية لقتل وإعدام الكلاب الضالة ببن الطيب باستعمال الرصاص الحي ليلة يوم أمس الاربعاء 1/11/2017 (أثارت) إستياء الساكنة وسط توجيه انتقادات لمنظمي هذه العملية

حيث يعترف المنتقدون أن هذه الكلاب الضالة تسبب إزعاجا للساكنة كما تثير الخوف في نفوس العائلات خوفا من تعرض أبنائهم الصغار لأذى ، لكنهم يرون في الان ذاته أن هذه الكلاب حيوان غير عاقل وبالتالي فلا ذنب له ومن حقه أن يعيش ويرون أنه على الجهات المعنية إتخاذ اجراءات أخرى لتطهير المدينة من هذه الكلاب لكن دون قتلها

(الصور من الارشيف)

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *